المدنيةمقالات وزارة الاوقاف انجازات تتحدث عن نفسها


الجمعة 25 أغسطس 2017 06:56 مساءً

باسم فضل الشعبي

وزارة الاوقاف انجازات تتحدث عن نفسها

ذهلت للمرة الاولى وانا اشاهد دقت التنظيم، والترتيب، التي تميزت بها وزارة الاوقاف اليمنية في موسم الحج هذا العام.

لقد شاءت الاقدار ان اكون حاجا وزائرا لبيت الله الحرام، لاقف بنفسي على ابرز تحول يحدث داخل الحكومة اليمنية، وتحديدا داخل وزارة الاوقاف، بقيادة وزيرها الشاب الدكتور احمد عطيه.

منذ 25 عام لم تشهد الوزارة، ولم يشهد موسم الحج، كل هذا التنظيم، والترتيب، الذي وجه اليه كثير من الحجاج اليمنيين تعظيم سلام، ولم اكن افهم ما يعني ذلك، بينما نحن في منفذ الوديعة ننتظر دورنا للعبور الي اراضي المملكة العربية السعودية، لكن حينما وصلت مكة المكرمة، والتقيت طيف متنوع من الحجاج، وزرت بعثة الحج اليمنية في مكة، اكتشفت عن قرب ماذا يعني تعظيم سلام للوزير الشاب احمد عطية، وفريقه المتميز، الذي عمل، ويعمل، كخلية نحل لا تكل، ولاتمل.

لقد سبقت وزارة الاوقاف الجميع لتخرج من رحم التخبط، والفوضى، الي رحاب التنظيم، والدقة، والترتيب، والعمل المؤسسي، الذي ينتمي للدولة التي ينشدها جميع اليمنين.

اكثر من 24 الف حاج بالاضافة الي اعضاء البعثة اليمنية يدخلون بسلام الي مكة المكرمة، وهذا لم يحدث من قبل في اي موسم حج.

لاول مرة في تاريخ اليمن يتم التسجيل المباشر للحجاج من داخل سقطرى، والمهرة، والجوف، وسيئون، ومارب ،وشبوة، وتم تفويجهم مباشرة من داخل تلك المحافظات.

ولاول مرة في تاريخ الوزارة يتم الاعلان عن فتح باب القبول للوكالات المفوجة للحجيج، عبر وسائل الاعلام، وتتم عملية فتح المظاريف وفحصها امام القطاع، ووسائل الاعلام.

لاول مرة يتم تشكيل لجان مصاحبة لمرافقة الحجيج، ورعايتهم، ومراقبة حصولهم على الخدمات، منذ مغادرتهم لمنازلهم، وحتى عودتهم اليها.

لاول مرة في تاريخ الوزارة يتم انصاف المحافظات الجنوبية، المظلومة  في عدد وكالات الحج، حيث تم فتح ما يقارب اربعين وكالة فيها للحج ،والعمرة، بدل اربع وكالات، من سابق.

لاول مرة يتم ادخال حجاج يمنين من كل محافظات اليمن، من صعدة الي المهرة، دون التفريق، او التمييز، وتم التعامل مع الحج كعبادة، بعيدا عن الصراعات، السياسية، والمذهبية  والمناطقية.

الانجازات عديدة ولكننا تحدثنا عن بعضها، وهو اقل ما يمكن ان يقال في اكثر ما يقدم، ويعتمل، داخل وزارة الاوقاف، وبعثة الحج اليمنية في مكة المكرمة، التي تعمل بنشاط دؤوب، لمتابعة امور الحجاج، وشئوونهم، عبر لجان مختلفة يقودها شباب متفتح، ومتميز، تقف امامهم مذهولا، ومنبهرا، ولايسعك الا ان تقول: اليمن مايزال بخير، وسياتي اليوم الذي سياخذ مكانته في التطور، والتقدم، باذن الله.

تحية للوزير الشاب الدكتور احمد عطيه، على جهوده الجبارة، والمميزة، تحية لطاقم الوزارة، وللوكلاء الرايعيين، ولطاقم بعثة الحج في مكة المكرمة.





{anews}
{comments}