المدنيةمقالات عاش عبدربه .. مات عبد ربه.. ماذا تريدون؟


السبت 17 نوفمبر 2018 07:51 مساءً

نجيب يابلي

عاش عبدربه .. مات عبد ربه.. ماذا تريدون؟

أحد مرتادي مكتبة السامعي أفاد صباح الأربعاء 14 نوفمبر 2018م بأنه قرأ في الفيس بأن الرئيس هادي أنتقل إلى جوار ربه في الولايات المتحدة وآخرون أفادوا من الفيس بأن الرئيس هادي لايزال على قيد الحياة وكل هذه الأخبار والبلاد في (جحر الحمار) ولا مكان للترف الاستخباري في ترويج الإشاعات..

أخبار ترد من هنا وهناك: الحوثيون ينصبون كمائن لوقف تقدم قوات الشرعية وبطبيعة الحال القتلى كلهم من الجنوب أو من الحديدة . لا نصيب لحاشد أو بكيل .. لا نصيب لمران أو سنحان من الشهداء .. عدن تسمع الونان في مختلف مديرياتها والونان يتقدم سيارات نقل الشهداء وإلى متى ؟ وإلى أين ؟.

أخبار ترد [أن فلانا من حكومة الحوثيين فر إلى الرياض وآخر فر إلى عدن وثالث إلى القاهرة بعد أربع سنوات من الفيد الحوثي الذي نهب البنك وبيت صالح وأولاده وجنى عشرات وعشرات المليارات في سياق المخطط الاستخباري الذي وزع الأدوار على ثلاثة أطراف..

الأمين العام للأمم المتحدة يحذر من تدمير ميناء الحديدة وفرنسا تدعو إلى وقف القتال .. القتل جار على قدم وساق وليل نهار والغارات الجوية اجهزت على الأخضر واليابس .قوائم القتل والإصابات ترتفع يوما عن يوم .. الاقتصاد ينهار ولا أمل لشفائه لأن لا علم لأحد من أهل الداخل اليمني أو الخارج العربي بنهاية هذه الحرب المفتعلة في أطار الفوضى الخلاقة لتنفيذ المخطط الاستخباري الدولي المتفرع عن مخطط حدود الدم الرامي إلى شرق أوسط جديد أو سايكس بيكو (2) ويسألونك عن مجريات الأمور يا حبيب قل علمه في واشنطن وتل أبيب ويسألونك عن موقع العربي، حاكما ومحكوما من الأعراب قل أن موقعه ((مفعول به))..

بعد مخطط التدمير الشامل للجنوب وعدن خاصة وبعد الاستنزاف البشري الشامل للجنوب وعدن خاصة سيعلنون عن رغبة الولايات الأمريكية في يمن موحد مع الأسطوانة المشروخة آخذ أصوات ومطالب الجنوبيين في الاعتبار سيعود الحوثي إلى مائدة الحوار وسيأخذ نصيبة من الحقائب الوزارية ..

وسلام ختام أخواني العرب الكرام !!





{anews}
{comments}