المدنيةمقالات في عدن محافظ للمستشار!!


الخميس 17 أبريل 2014 02:56 مساءً

باسم فضل الشعبي

في عدن محافظ للمستشار!!

لسنا ضد اقالة سامي فارع رئيس مؤاني خليج عدن فهو موظف حكومي ومسالة اقالته من عدمها امر طبيعي لكن ان تتم الاقالة بتلك الطريقة عقب اقتحام لمبنى المؤسسة فهذه مسالة من الطبيعي ان تكون محل نقد وتقييم كثيرين تابعو الحدث وتداعياته المتوقعة..فالقرار لم يكن طبيعي حتى تكون ردود الفعل الاخرى طبيعية والا لاحظوا ما حدث ..تحدي سامي للقرار وذهابه لمكتبه في المؤسسة،خروج الموظفيين في احتجاجات مطالبين بعودته،محاصرة اطقم عسكرية لمنزله في محاولة لاعتقاله وهذه عادها زادت الطين بله وكشفت عن عقلية "عسقبلية" للأسف يتمتع بها محافظ كنا نعتقد لوقت قريب انه مدنيا..والوضع مايزال في حالة احتقان بعد شعور ابناء عدن بان ما تعرض له سامي هو اهانه موجهة لهم من مراكز القوى بصنعاء كونهم مسالمين ولايحملون السلاح وليست لهم قبائل تحميهم والا لم ارسلوا الاطقم لمحاصرة بيته وترويع اسرته واعتقاله وهم يدركون ان رشيد ما هو الا أداة في هذه العملية برمتها.
من حق وحيد رشيد ان يمارس صلاحياته باعتباره الرجل الأول في المحافظة ولكن ان يقتصر ذلك على اقالة مدير مؤسسة المياه بعدن الرجل المهني والنزيه نجيب محمد احمد دون اية اسباب موضوعية ثم اقالة سامي فارع تحت مبرر عدم التزامه بالدوام الرسمي فان المسالة هنا تاخذ ابعاد مختلفة ولا علاقة لها باصلاح الوضع الاداري للمؤسسات في عدن بقدر ما هو السيطرة عليها من قبل مراكز النفوذ التي فرطت بدولة وثورة واصبحت تبحث عن حصص واسهم وناس ينفذون الأوامر من دون نقاش أو ابداء الرأي .. والا لماذا لم يستجب لاحتجاجات طلاب جامعة عدن في كلية طب الاسنان وغيرها من الكليات التي تطالب باصلاح وضع الجامعة المتدهور، لماذا لم يتجه صوب المستشفيات ليعرف كم هي تعاني وكم يعاني المواطن بسبب الاهمال ،اين هو من واقع الأمن واستمرار نهب الاراضي وردم البحار وكشط الجبال وتهديم الاثار ومن المجاري والنظافة وتوقف المنطقة الحرة... اين هي صلاحياتك ياسيادة المحافظ من كل هذا العبث والتدمير الذي تتعرض له عدن،مالذي فعلته خلال السنوات الثلاث من تعيينك محافظا وانت الذي تعايشت مع فساد وتخريب نظام صالح عشرين سنة وكيلا لعدن ولم تقول كلمة حق يومها بل كنت منشغلا بتحصيل حصتك وحصة من يقفون خلفك من مراكز القوى شركاء صالح في نهب وتدمير عدن واليمن كلها،كثيرون يعرفون ان تعينك محافظا لعدن وهو تكريما لك على اخلاصك للمستشار طول العشرين السنة الماضية وانه هو من فرضك بقوة على الرئيس هادي ليس حبا في عدن وانما رغبة في الحفاظ على المصالح غير المشروعة فيها باعتبارك الحارس الأمين الذي ينفذ الاوامر دون نقاش.
اعرف انك لا تمثل التيار الثوري والفتي في الاصلاح وانك مفروض عليهم فرضا من القوى التي تختطف الحزب وإرادة التغيير والثورة فيه، ولو اتيح لهذا التيار ان يواصل الثورة والتغيير يومها لكنت الآن مثلك مثل المئات من نظام صالح تحاكمون في المحاكم على ما اقترفتموه بحق هذا الوطن طوال الاربعة والعشرين السنة الماضية لكن إرادة هذا التيار عطلت وتعرض الكثير من شباب الاصلاح في الساحات للحصار والضرب والتهديد بالتصفية بل ان عدد كبير منهم الى الآن في السجون بسبب سقفهم المرتفع في التغيير الذي لم يعجب القوى التقليدية في الحزب التي فرطت بالثورة ودماء الشهداء والتفت على مطالب التغيير واعادت انتاج نفس الأصنام واحسبك واحدا منهم ليس الا، ومن خلالك اليوم تريد السيطرة على عدن ومؤسساتها ومواصلة اقصاء الكفاءات وابناء عدن والجنوب في مسلسل قديم جديد لم يتعضو منه واشعر بالحزن والألم انه ينفذ باسم حزب الاصلاح حزب الثورة والشباب المتوقد حرية وبناء وتغيير ..ولكن إرادتهم ما تزال مسلوبة ومصادرة من قبل الديناصورات واعتقد انه حان الوقت لانتزاعها واستعادتها من اجل حزب حقيقي ورائد ومشروع وطني وانساني لكل اليمنيين.
واذكر بانك ياسعادة المحافظ لست محافظا لعدن ولا حتى للاصلاح وانما محافظا للمستشار ومن يرتبط به من القوى التقليدية المعطلة والمعيقة.





{anews}
{comments}