المدنية أخبار أخبار و تقارير علي ناصر رئيساً بتوافق مؤتمري حوثي

علي ناصر رئيساً بتوافق مؤتمري حوثي

الاثنين 02 فبراير 2015 07:05 مساءً
المدنية/الخبر/صنعاء:

أكد مصدر سياسي عاد من القاهرة أنه التقى بالرئيس الأسبق علي ناصر محمد في العاصمة المصرية، وأن الرئيس علي ناصر أكد له عدم ممانعته قبول منصب الرئيس أو رئيس مجلس الرئاسة، وأنه لا مانع لديه من خلافة الرئيس المستقيل عبدربه منصور هادي على رأس الدولة.

 

ونقلت صحيفة «أخبار اليوم» عن المصدر قوله إن «الرئيس علي ناصر كان يتحدث إليه، وفيما يبدو أنه على ثقة من عرض المنصب عليه، بل إنه قد تم العرض عليه والموافقة من قبله، وأنه اتخذ قراره بقبول المنصب في هذا الظرف، حتى ولو كان المنصب صورياً، باعتبار أن جماعة الحوثي المسلحة هي من تتحكم في العاصمة ودار الرئاسة».

 

وأضاف المصدر إن «الرئيس علي ناصر تحدث بإيجابية في هذا الموضوع، معتبراً تسلمه لمنصب الرئيس أو رئيس مجلس الرئاسة في هذه الظروف فرصة أخرى ليخدم البلد».

 

وعلى صعيد متصل ذكرت الصحيفة، نقلا عن مصادر مطلعة أن ثمة توافقاً بين مكوني المؤتمر الشعبي العام وجماعة أنصار الله الحوثية على اختيار الرئيس الأسبق علي ناصر محمد رئيساً للمجلس الرئاسي.

 

وأضافت المصادر إن الرئيس علي ناصر قد قبل بالمنصب، وإن هنالك تنسيقاً مشتركاً منذ أشهر بين الأطراف الثلاثة.

 

إلى ذلك فشل الحوار الجاري بين المكونات السياسية في فندق الموفنبيك برعاية المبعوث الأممي جمال بن عمر مساء أمس بعد انسحاب الأمين العام للتنظيم الوحدوي الشعبي الناصري عبد الله نعمان رداً على التهديدات التي أطلقها مؤتمر الحوثي الموسّع مساء أمس.

 

وأكدت ذات الصحيفة أن المكونات السياسية ستواصل اليوم الاثنين اجتماعاتها وحوارها في فندق الموفنبيك برعاية المبعوث الأممي..


{anews}