المدنية أخبار أخبار و تقارير مصادر خاصة: الرئيس هادي تحت الاقامة الجبرية ولايسمح له بمقابلة أحد إلا بإذن المخبرات السعودية

مصادر خاصة: الرئيس هادي تحت الاقامة الجبرية ولايسمح له بمقابلة أحد إلا بإذن المخبرات السعودية

السبت 09 سبتمبر 2017 07:22 مساءً
المدنية أونلاين_خاص

قالت مصادر خاصة ومتطابقة في الرياض ان الرئيس اليمني عبدربه منصور هادي بات في حكم الاقامة الجبرية في مقر اقامته في الرياض وانه لايسمح له بمقابلة أحد إلا بإذن المخبارات السعودية.

 

وأكدت المصادر، ان هادي اصبح خارج اطار الفاعلية في ممارسة دوره كرئيس فضلا عن كونه منزوع القرار ولم يسمح له من قبل التحالف بالتحرك والسفر لاسيما العودة الى العاصمة عدن.

 

وكانت المخابرات السعودية قد اعادت هادي الأسبوع قبل الماضي من مطار الرياض ومنعته من السفر الى العاصمة عدن واعادته الى مقر اقامته وقامت بتشديد الحراسة عليه ومنع زيارته الا باذن مسبق منها.

 

وكشف عدد من قيادات المقاومة اليمنية في احاديث خاصة انهم عجزوا خلال الايام الماضية من مقابلة الرئيس هادي رغم الوعود المسبقة بذلك، واشاروا الى ان مكتب الرئيس هادي اعتذر لهم بحجة ان الرئيس مشغول بينما هو بالفعل تحت الاقامة الجبرية حد قولهم.

 

ولفتت المصادر الى ان  التحالف العربي ممثلا بالمملكة العربية السعودية والإمارات العربية المتحدة اتفقا على وضع حد لاستمرار هادي في السلطة بسبب عجزه وفشل إدارته في إدارة المعركة مع الانقلابيين وتحسين الاوضاع في المناطق المحررة.

 

وقالت المصادر، ان التحالف اتفق على منح رئيس الحكومة احمدعبيد بن دغر صلاحيات واسعة والسفر الى العاصمة عدن للعمل من هناك مع طاقم الحكومة لإدارة ملف الخدمات والأمن بينما يتولى التحالف الملف العسكري في اشارة الى ان هادي لم يعد قادرا وموهلا لادارة الامور.

 

وكشفت مصادر سعودية ان التحالف خصوصا المملكة اصبحت متذمرة من اداء الرئيس هادي وفريقه وتدخلات اولاده في شئون الحكم الذي ساهم في تبديد الكثير من الفرص والامول التي كانت كفيلة بانقاذ البلاد وتحسن الظروف في المناطق المحررة.


{anews}