محمد جميح

محمد جميح


ارشيف الكاتب

صديق حميم أم عدو عاقل؟
دعونا نتساءل: أيهما أكثر ضرراً على العرب؟ عداوة روسيا، أم صداقة أمريكا؟ ودعونا نقول مباشرة: عداوة روسيا في سوريا دمرت مدناً
لماذا اعتقلتم نجيب_المظفر؟
الأخ اللواء عادل_القميري القائم بأعمال رئيس الأركان... الأخ اللواء محسن_خصروف  رئيس دائرة التوجيه المعنوي الأخ العميد محمد_طواف  مدير الاستخبارات العسكرية-مأرب
البيضة أم الفقاسة؟
  يعد قيام ثورة سبتمبر ضد نظام حكم الأئمة في اليمن، اهتم الثوار بملاحقة آل حميد الدين، على اعتبار أنهم من بقايا النظام الديني، الذي كان امتداداً لحكم الأئمة الزيديين الذي استمر لقرون طويلة شمال البلاد، من دون التركيز على الأفكار المؤسسة التي أنتجت تلك
إهانة نازحي الحديدة ..!!
ما الذي يستفيده الذين منعوا النساء والأطفال والأسر التي نزحت من الحديدة من دخول عدن؟ ما هو المبرر للقيام بعمل مشين مثل ذلك؟ المسألة لا علاقة لها بالجوانب الأمنية، والتعلل بوجود مقاتلين يتبعون نائب الرئيس الفريق علي محسن الأحمر، مندسين ضمن هذه الأسر أمر
ظاهرة اختطاف الأطفال في مناطق سيطرة الحوثيين
ظهرت في العاصمة صنعاء ومناطق سيطرة الحوثيين ظاهرة مخيفة، هي ظاهرة اختطاف الأطفال من قبل عصابات يبدو أنها تابعة لمليشيات الحوثي مباشرة،
الفنان القتيل!‬
الفنان جلال السعيدي استدعي للمشاركة في إحياء حفل خيري أقامه الهلال الأحمر الإماراتي في الضالع، شارك في فعاليات ترفيهية للأطفال والعوائل هناك.‬‫وبدلاً من تكريمه على عمله الفني والإنساني، قتل اليوم على خلفية مناطقية
انكسار الانقلاب
بعد يوم من سيطرة قوات العمالقة التابعة للمقاومة الجنوبية وكتائب المقاومة التهامية على مفرق زبيد، أحرزت تلك القوات تقدماً ملحوظاً باتجاه مدينة الحديدة. القوات المشاركة في تحرير الساحل الغربي غنمت عتاداً ضخماً تركته وراءها مليشيات الحوثي الهاربة، مع تسليم الكثير من
للتذكير فقط
بعد مرور ثلاث سنوات على الحرب في اليمن، يمكن القول إن أحداً في البلاد لا يريد الحرب، وإنه لا أحد يفرح بأن تحوم في سمائه طائرات مقاتلة.  غير أن عدم الرغبة في الحرب لا يعني أنها قد لا تكون «خيار الضرورة»، بالنسبة للمدافعين عن الشرعية في اليمن. وعدم الرغبة في تحليق
نَصّ الدين أم عقل المتدين؟
دعونا نبدأ بتقرير فرضية أن الإسلام اليوم يتأثر بالمسلمين، من
خواطر على هامش «الربيع اليمني»
في أي محاولة لتوصيف أي ظاهرة يجد المراقب نفسه إزاء كم كبير من الدعاية والدعاية المضادة، التي تعمل على خلط الأوراق، وبلبلة الرؤية، وتمويه الحقائق الواضحة. وإزاء ثورة الشباب في اليمن، أو ثورة 11 فبراير، نجد فريقاً ينظر إلى الثورة
أخبار وأفكار
جلست في الرياض إلى عدد من المسؤولين اليمنيين مدنيين وعسكريين، تجاذبنا أطراف الحديث حول الوضع الحالي في اليمن. أزمة الريال اليمني، تصاعد المعارك ضد مليشيات الحوثي، شكوى نقص العتاد العسكري، أزمة تأخر المرتبات، الفساد والمحسوبية
أرنب في قبعة المهرج!
انتفخ البالون، وحلق عالياً هذه المرة...  أعلن أنه على استعداد لمنح اللجوء السياسي لـ"أمراء آل سعود"، الذين يشعرون أنهم "مستهدفون" من قبل "النظام"! نكتة حوثية من الوزن الثقيل، نكتة
السلطة...اختيار إلهي أم انتخاب شعبي؟
يردد طلبة المدارس في مناطق يسيطر عليها الحوثيون في اليمن هذه الأيام «شعار الولاية» الذي ينص صراحة على أن الله «أمر بتولي عبدالملك الحوثي». الجنود في المعسكرات، الطلبة في طابور الصباح، الأتباع في اللقاءات والمناسبات يهتفون بشعار عقدي جديد
طيار يبيع القات
نشر طيار اليمن مقبل الكوماني صوراً له وهو يبيع القات بعد أن كان يعانق السحاب حسب تعبيره. الكوماني صورة اليمن في عهد أبناء السماء... الكوماني إدانة مدوية لكل الذين أوصلتهم مناكفاتهم إلى أن يحكم صنعاء اليمن هؤلاء الذين لا يَرَوْن في صنعاء إلا "طيرمانة" كبيرة يمضغون
قصة معسكر خالد
اقول لكم من مصدر  مقرب من عفاش وخاصه بعد سقوط معسكر خالد ان عفاش تاثر وانزعج وصاح وقال لمن كانو حواليه اذا كان اصبح حقيقه معسكر خالد  بيد الجنوبين فان دولتنا الزيديه المركزيه علي تعز وتهامه انتهت والتي لها حوالي تحكم 1200 سنه  $$ ويقال قال عفاش  اين انتم يااحفاد زيد
فسبكة
مواقع التواصل الاجتماعي المختلفة عالم مثير، غريب، مدهش، مضحك، مبك، يبعث على البسمة والعبوس في آن. تنعدم فيه الحدود بين الكاتب والقارئ، بين النقد والتجريح، بين العامية والفصحى، الكل يقرأ ليكتب، والكل يكتب ليقرأ، يقرأ ما يشاء، ويكتب ما يشاء، وكيفما يشاء، وقتما يشاء،
إنصاف
لا يوجد مسلم واحد يسبُّ موسى، أو لا يحترمه، فيما الكثير من اليهود يسبون محمدا. لا يوجد مسلم واحد يسب المسيح، أو لا يحترمه، فيما الكثير من المسيحيين يسيؤون لمحمد.  ولا يوجد سنيٌّ واحد يسب علياً، أو لا يحترمه، فيما الكثير من الشيعة يسبون عمر. أليست الصورة
دروس السبع العجاف
جاءت ثورات «الربيع العربي»، في البلدان التي ضربها هذا الربيع العربي بمفارقات عجيبة، ومنها أن هذا الثورات التي جاءت لإسقاط الأنظمة، مع المحافظة على الدول، لم تسقط تلك الأنظمة، ولكنها كانت فاتحة لعصر سقوط الدول، أو ما يمكن أن نسميها دولاً في تلك
إعدام صحفي
لا "محامي"...   لا محاكمة حقيقية...   وفِي جلسة واحدة...   يحكمون على صحفي بالإعدام...
قولوا «أوشالا»
تقاطر خلال اليومين الماضيين عدد من القادة ورؤساء الوفود العربية إلى العاصمة الأردنية عمان، للمشاركة في اجتماع القمة العربية في البحر الميت.   ذهب معظم القادة بتحديات وطنية وقومية، ولا «يخلو رأس من همّ»، كما يقال.    الرئيس اليمني
انقلابي ينصح جنوبي!!
تضحك وأنت تقرأ نصائح الانقلابيين اليوم لإخوتنا في المقاومة الجنوبية أن يعودوا إلى عدن، لأن معركة الساحل الغربي ليست معركة الجنوبيين، حسب متحدثي الانقلاب الظاهرين والمحايدين! في ٢٠١٤ حرّض "رهبان الحياد" الحوثيين على غزو عدن،
ما هي الشرعية التي ندافع عنها؟
جرت خلال العامين الماضيين مياه كثيرة تحت الجسر في اليمن، جرت أحداث، جرت مواقف، وامتزجت دماء كثيرة بدمع غزير. وفي ظل هذا هذه الحالة من عدم الاستقرار الأمني والروحي والفكري والسياسي، وفي خضم كل تلك الأحداث التي تعصف بوطننا، وتستهدف نسيجنا الاجتماعي، وتلاحمنا الوطني،