محمد جميح

محمد جميح


ارشيف الكاتب

أرنب في قبعة المهرج!
انتفخ البالون، وحلق عالياً هذه المرة...  أعلن أنه على استعداد لمنح اللجوء السياسي لـ"أمراء آل سعود"، الذين يشعرون أنهم "مستهدفون" من قبل "النظام"! نكتة حوثية من الوزن الثقيل، نكتة
السلطة...اختيار إلهي أم انتخاب شعبي؟
يردد طلبة المدارس في مناطق يسيطر عليها الحوثيون في اليمن هذه الأيام «شعار الولاية» الذي ينص صراحة على أن الله «أمر بتولي عبدالملك الحوثي». الجنود في المعسكرات، الطلبة في طابور الصباح، الأتباع في اللقاءات والمناسبات يهتفون بشعار عقدي جديد
طيار يبيع القات
نشر طيار اليمن مقبل الكوماني صوراً له وهو يبيع القات بعد أن كان يعانق السحاب حسب تعبيره. الكوماني صورة اليمن في عهد أبناء السماء... الكوماني إدانة مدوية لكل الذين أوصلتهم مناكفاتهم إلى أن يحكم صنعاء اليمن هؤلاء الذين لا يَرَوْن في صنعاء إلا "طيرمانة" كبيرة يمضغون
قصة معسكر خالد
اقول لكم من مصدر  مقرب من عفاش وخاصه بعد سقوط معسكر خالد ان عفاش تاثر وانزعج وصاح وقال لمن كانو حواليه اذا كان اصبح حقيقه معسكر خالد  بيد الجنوبين فان دولتنا الزيديه المركزيه علي تعز وتهامه انتهت والتي لها حوالي تحكم 1200 سنه  $$ ويقال قال عفاش  اين انتم يااحفاد زيد
فسبكة
مواقع التواصل الاجتماعي المختلفة عالم مثير، غريب، مدهش، مضحك، مبك، يبعث على البسمة والعبوس في آن. تنعدم فيه الحدود بين الكاتب والقارئ، بين النقد والتجريح، بين العامية والفصحى، الكل يقرأ ليكتب، والكل يكتب ليقرأ، يقرأ ما يشاء، ويكتب ما يشاء، وكيفما يشاء، وقتما يشاء،
إنصاف
لا يوجد مسلم واحد يسبُّ موسى، أو لا يحترمه، فيما الكثير من اليهود يسبون محمدا. لا يوجد مسلم واحد يسب المسيح، أو لا يحترمه، فيما الكثير من المسيحيين يسيؤون لمحمد.  ولا يوجد سنيٌّ واحد يسب علياً، أو لا يحترمه، فيما الكثير من الشيعة يسبون عمر. أليست الصورة
دروس السبع العجاف
جاءت ثورات «الربيع العربي»، في البلدان التي ضربها هذا الربيع العربي بمفارقات عجيبة، ومنها أن هذا الثورات التي جاءت لإسقاط الأنظمة، مع المحافظة على الدول، لم تسقط تلك الأنظمة، ولكنها كانت فاتحة لعصر سقوط الدول، أو ما يمكن أن نسميها دولاً في تلك
إعدام صحفي
لا "محامي"...   لا محاكمة حقيقية...   وفِي جلسة واحدة...   يحكمون على صحفي بالإعدام...
قولوا «أوشالا»
تقاطر خلال اليومين الماضيين عدد من القادة ورؤساء الوفود العربية إلى العاصمة الأردنية عمان، للمشاركة في اجتماع القمة العربية في البحر الميت.   ذهب معظم القادة بتحديات وطنية وقومية، ولا «يخلو رأس من همّ»، كما يقال.    الرئيس اليمني
انقلابي ينصح جنوبي!!
تضحك وأنت تقرأ نصائح الانقلابيين اليوم لإخوتنا في المقاومة الجنوبية أن يعودوا إلى عدن، لأن معركة الساحل الغربي ليست معركة الجنوبيين، حسب متحدثي الانقلاب الظاهرين والمحايدين! في ٢٠١٤ حرّض "رهبان الحياد" الحوثيين على غزو عدن،
ما هي الشرعية التي ندافع عنها؟
جرت خلال العامين الماضيين مياه كثيرة تحت الجسر في اليمن، جرت أحداث، جرت مواقف، وامتزجت دماء كثيرة بدمع غزير. وفي ظل هذا هذه الحالة من عدم الاستقرار الأمني والروحي والفكري والسياسي، وفي خضم كل تلك الأحداث التي تعصف بوطننا، وتستهدف نسيجنا الاجتماعي، وتلاحمنا الوطني،
عقدة "الطفل عبدالملك"
* الذين يغادرون حركة الحوثي اليوم لا يغادرونها إلا لأنهم عرفوا أنها تغرق... أيامها القادمة عصيبة ولذلك آثروا الفرار من مركبها...   الحوثية فقاعة صوتية... الحوثية هي الصرخة والصرخة فقط...   لا فكر... لا سياسة... لا أخلاق... لا
الحوثي والدين !!
خذوها واضحة وبسيطة.   الحوثي ليس في وارد الدين، ولا النبي، ولا أهل البيت، ولا آل محمد. كل ذلك مجرد "قماشة" عنده يغطي بها هدفه في السلطة والثروة، أغلب الناس يعرفون ذلك، أتباعه قبل خصومه.
قبل فوات الأوان
عليكم ألا تبالغوا كثيراً في حجم الدور الأمريكي في اليمن. لا تتعللوا - كل مرة - بوجود خطوط حمراء. معروف عن الأمريكيين أنهم ينتظرون إلى اللحظات الأخيرة، ثم يصطفون مع من يفوز. واشنطن تتعامل مع من يفرض سيطرته على الأرض، ليس لديها
عن الإرهاب والتطرف
المرشد الروحي للجيش الإسرائيلي الحاخام إيال كريم يقول إنه يجوز للجندي الإسرائيلي أن يغتصب نساء «الأغيار»، غير اليهوديات، من أجل ألا يعاني من الكبت الذي يقلل لياقته القتالية، ويؤثر على معنوياته.  
هل هي الحرب؟؟
انتهت محادثات السلام اليمنية في الكويت إلى فشل ذريع. نعم. فشل ذريع. صفر كبير هو نتيجة أسابيع طويلة من الحوار مع عبدالسلام فليته، الذي قال الراحل عبدالكريم الإرياني يوماً عن جماعته: «إذا أراد الله أن
عدن وتعز ؟
وكالة الأنباء الفرنسية تحدثت اليوم عن طرد "مئات" من الشماليين (معظمهم من أبناء محافظة تعز)، من مدينة عدن. الوكالة قالت إن الطرد جاء "بذريعة عدم امتلاكهم أوراقاً ثبوتيه". حسب الأجهزة الأمنية. لا تفاصيل حول: إلى أين تم الطرد، وما
“ولاية علي” أم “ولاية عبدالملك”؟
 كل جمعة يكون اليمنيون على موعد مع خطباء جماعة الحوثي، ينفثون في المصلين سمومهم الطائفية. خطيب الجمعة في جامع الفتح بالسنينة، وخطباء في أحياء الروضة والجراف، وغيرها في العاصمة والمحافظات الأخرى التي لا يزال هؤلاء
حمار الحوثي!
سرق الحوثيون السلاح من مخازن الدولة، وعندما صدر القرار الدولي 2216 القاضي بتسليم سلاح الدولة، قالوا: لمن نعيد السلاح؟ هل رأيتم لصاً قبل الحوثيين يبرر استمرار احتفاظهِ بمسروقاته بحجة أنه لا يعرف لمن يسلمها؟!
ثقوا وابشروا
شعبنا ينتصر ضد بقايا السلاليين، الذين أرادوا أن يعودوا لحكم الأسرة، سواء كانت الأسرة القبلية المتكئة على الجغرافيا، أو الأسرة الدينية المعتمدة على أوهام التاريخ. شعبنا ينتصر لأنه يصر على ألا يحكمه أحد إلا باختياره هو، وليس
الحوثي على مائدة "الكبسة"!
نعم وصل وفد الحوثي إلى أبها السعودية البارحة، تناول "الكبسة"، التي يتهم خصومه بتناولها. الحق أن المرء يحار وهو يراقب أداء هذه الجماعة المؤدلجة التي لا يمكن لمؤيديها أن يسجلوا لها أي نجاح، سوى في نشر الفتن والحروب التي دمرت
الحوثي بين فتح مكة وحصار مأرب!
اليوم، تجوب سيارات الحوثي شوارع صنعاء، تطلب من الناس الزج بأنفسهم وأطفالهم في المعركة... قال الحوثي لأهل صنعاء اليوم إنه حرر فرضة نهم التي أنكر أصلاً اندحاره منها، وقال إنه يحاصر مدينة مأرب... طلب الحوثي المدد لاستعادة مأرب التي أنكر هزيمته