المدنيةمقالات اعلام إصلاح عدن ودورة الريادي في معركة تحرير عدن


السبت 01 يونيو 2019 06:25 صباحاً

أكرم البجيري

اعلام إصلاح عدن ودورة الريادي في معركة تحرير عدن

لاشك ان لكل معركة اسرار وفي معركة تحرير عدن كانت هناك أسرار عسكرية وإعلامية ودعوني اليوم ومع حلول  الذكرى الرابعة لتحرير مدينة عدن .

 أن افشي سر النجاح الإعلامي الكبير الذي رافق معركة تحرير عدن والجنود المجهولين الذين كانو على أرض الواقع .

 كان الإعلام الإصلاح في عدن الدور الكبير والبارز في ذالك حيث كان رئيس الدائرة الاعلامية للإصلاح في عدن خالد حيدان هو الدينمو المحرك لشباب الإعلاميين لتغطية سير معركة تحرير عدن .

 كان مجموعة من شباب الدائرة الاعلامية لإصلاح عدن قد اخذو على عاتقهم مرافقة القوات العسكرية وشباب المقاومة أثناء التقدم لتحرير مطار عدن وخورمكسر والمعلم وكريتر والقلوعة والتواهي.

 كانو يوثقو كل تلك الانتصارات وكان فريق آخر يتولى مهمة إرسال تلك المواد الموثقة إلى كافة القنوات العربية والدولية ومن دون أي مقابل وكان الهم الأكبر هو اباراز بطولات أبناء عدن في معركة تحرير مدينتهم .

 لم يكن للقنوات الفضائية العربية والدولية مراسلين ومصورين على أرض الواقع لكن كان شباب الدائرة الاعلامية لإصلاح عدن هم المصدر الأول لكل تلك الصور والفيديوهات التي كانت تعرض على شاشات التلفزة .

 ولا شك أنه كانت هناك جهود أخرى لآخرين لكنها ليست بحجم جهد الفريق الإعلامي التابع لدائرة أعلام إصلاح عدن .

 انبر العديد من شباب الدائرة الاعلامية لإصلاح عدن للحديث إلى القنوات الفضائية لنقل صورة الانتصارات عبر شاشات التلفزة إلى كل العالم .

 وبعد أربع سنوات من معركة تحرير عدن كان العديد من منتسبي الدائرة الاعلامية لإصلاح عدن لا يحبذون أن يظهرو جهودهم الإعلامية الكبيرة وان يفصحو انهم هم من كان خلف تلك المعركة الإعلامية الكبيرة التي رافقت تحرير مكدينة عدن والتي قادتها دائرة أعلام إصلاح عدن بقتدار كبير وبجهد عالي من قبل رئيس دائرتها الأستاذ خالد حيدان .





{anews}
{comments}