قتلت زوجها هي وعشيقها وأبلغت الأمن بقتل نفسه.. شرطة تعز تكشف الحقيقة (تفاصيل)

المدنية أونلاين/خاص:

في مساء يوم السبت الماضي الـ18 من يونيو/حزيران الجاري، أبلغت فتاة الأجهزة الأمنية بمحافظة تعز، عن قيام زوجها بقتل نفسه أثناء ما كان يقوم بتصفية سلاحه نوع آلي ما أدى إلى وفاته.

هكذا كان بلاغ "هنادي م.ع.س" زوجة الشاب منيف أحمد علي قاسم للأجهزة الأمنية، وعلى الفور باشرت الأجهزة الأمنية إجراءاتها والنزول إلى مسرح الجريمة ومعاينة الجثة وجمع المعلومات والتوصل إلى الحقيقة.

في التفاصيل، كشف مصدر مسؤول بإدارة عام شرطة محافظة تعز، الإجراءات التي اتخذتها شرطة المحافظة في حادثة مقتل المواطن "منيف أحمد علي قاسم" بطلقة نارية في صدره من سلاح آلي، والتي حدثت مساء السبت الماضي الموافق 18 يونيو 2022، بداخل منزله في منطقة الجحملية.

ونقل "الإعلام الأمني" عن المصدر المسؤول، بأنه تلقى بلاغ من زوجة المجني عليه عن قيام زوجها بقتل نفسه أثناء ما كان يقوم بتصفية سلاحه نوع آلي ما أدى إلى وفاته -حسب بلاغ زوجته-، وفور تلقي البلاغ باشرت الأجهزة الأمنية إجراءاتها.

وأفاد المصدر، أن فريق من الأدلة الجنائية وقسم التحريات وقسم الإعتداء والقتل، نزل إلى مسرح الجريمة ومعاينة الجثة وجمع المعلومات اللازمة وأخذ أقوال زوجته وابن عم المجني عليه اللذين كانا متواجدين أثناء الحادثة حيث حاولا تزييف الحقيقة وتمييع القضية ومحاولة تصوير الحادثة بأنها قتل غير مقصود من المجني عليه لنفسه أثناء تصفيته لسلاحه.

كما أوضح المصدر الأمني، أنه وأثناء إجراءات التحقيق ومن خلال محاضر جمع الاستدلالات أتضح أن زوجة المجني عليه وابن عمه هما المتهمان بقتل المجني عليه لأسباب علاقة غير مشروعة بينهما وقد اعترفا بذلك أثناء التحقيق.

ويشير المصدر ذاته، إلى أنه وبعد توصل الأجهزة الأمنية لعدد من الخيوط التي تثبت تورطهما بذلك، تم إيداعهما الحجز لاستكمال الإجراءات القانونية تمهيداً لإحالة ملفهما إلى جهة الإختصاص.

وكان المجني عليه مغترباً في المملكة العربية السعودية، وعاد إلى اليمن خلال الأيام القليلة الماضية -وفق مصادر إعلامية-، ليلقى مصيره على يد زوجته وعشيقها.