الإرياني: مليشيا الحوثي ماضية في استنساخ ممارسات نظام الملالي بإيران

المدنية أونلاين/عدن:

قال وزير الإعلام والثقافة والسياحة، أن قيام مليشيا الحوثي الإرهابية التابعة لإيران بإصدار تعميم لملاك المطاعم في العاصمة المختطفة صنعاء يفرض طلب إبراز عقد الزواج والهوية الشخصية لدخول أي شخص مع زوجته، يكشف وجهها الحقيقي القبيح ويؤكد من جديد أنها تنظيم إرهابي لا يختلف عن باقي التنظيمات الإرهابية.

وأضاف معمر الإرياني، أن التعميم الذي يأتي بعد أيام من القيود التي فرضتها مليشيا الحوثي على حركة النساء بمناطق سيطرتها، ومنع سفرهن عبر مطار صنعاء وتنقلهن بين المحافظات بدون "محرم"، وكذا مدونة السلوك التي تحاول فرضها كشرط للاستمرار في الوظيفة العامة، يؤكد مضيها في استنساخ ممارسات نظام الملالي في إيران.

وجدد الوزير الإرياني، التأكيد أن المجتمع اليمني بطبيعته محافظ، وأن ما تقوم به مليشيا الحوثي الإرهابية من محاولات للطعن والتشكيك في اخلاق المجتمع، والتلصص والتدخل في خصوصياته، وتنصيب نفسها حارساً للفضيلة ووصياً على اليمنيين، هو تدخل سافر يكشف همجيتها وتخلفها عن روح ومفاهيم العصر.

كما دعا الإرياني المجتمع الدولي والأمم المتحدة والمبعوثين الأممي والأمريكي ومنظمات حقوق الإنسان لإدانة هذه الممارسات، والعمل على تصنيف مليشيا الحوثي"جماعة إرهابية" وتجفيف منابع تمويلها، ودعم جهود الدولة لبسط سيطرتها على كامل الأراضي اليمنية، وتوفير الحياة الكريمة التي يستحقها اليمنيين.