المدنية أخبار من حولنا تقرير: تفاقم الشرخ بين إيران وحزب الله بعد سحب 5 آلاف مقاتل من سوريا

تقرير: تفاقم الشرخ بين إيران وحزب الله بعد سحب 5 آلاف مقاتل من سوريا

الثلاثاء 04 سبتمبر 2018 01:52 مساءً
المدنية اونلاين ـ‘ متابعات

أفاد موقع “ديبكا” الاستخباراتي الإسرائيلي، أن الخلاف بين حزب الله اللبناني وداعميه في طهران، تفاقم في الأسبوعين الماضيين، ووصل إلى خلاف شخصي بين الأمين العام للحزب حسن نصرالله، وقائد فيلق القدس في الحرس الثوري الإيراني قاسم سليماني.

وكشف الموقع، في تقرير نشره مساء أمس الاثنين، بأن قرار نصرالله بسحب نحو 5 آلاف مقاتل من سوريا، أثار غضب سليماني الذي يشرف على الميليشيات الشيعية التي تقاتل في سوريا إلى جانب نظام بشار الأسد.

وأشار التقرير نقلًا عن مصادر استخباراتية وعسكرية، إلى أن نصرالله انتقد بشدة استراتيجية سليماني في سوريا، وأنه رفض وساطات من الحكومة الإيرانية لإعادة نصف المقاتلين الذين تم سحبهم من سوريا، لافتًا إلى أن قرار نصرالله حرم سليماني أكثر من نصف الميليشيات الشيعية التي تقاتل في سوريا.

وقال التقرير:”حاول المسؤولون الإيرانيون إقناع نصرالله بإعادة نصف القوات المسحوبة على أساس أن المرحلة القادمة هي حاسمة، لكنه رفض”.

وأضاف:”كشفت المصادر أيضًا، أن نصرالله أبدى خلال لقائه بضباط الحزب الشهر الماضي، تذمره من تكتيكات سليماني في سوريا، خاصة بعد قراره نشر قوات القدس والميليشيات الشيعية في مناطق كثيرة من سوريا، ما يجعلها عرضة للتدمير من قبل الطيران الحربي الإسرائيلي، كما أن نصرالله تذمر من تدني المستوى القتالي للميليشيات الشيعية الأخرى التي يعتمد عليها سليماني في سوريا”.


{anews}