المدنية أخبار أخبار و تقارير شركة عقارية تدعو لتنفيذ وقفة إحتجاجية بعد فشل أمن عدن بتنفيذ توجيهات القضاء بحماية مشروعها

شركة عقارية تدعو لتنفيذ وقفة إحتجاجية بعد فشل أمن عدن بتنفيذ توجيهات القضاء بحماية مشروعها

السبت 18 مايو 2019 05:27 صباحاً
المدنية أونلاين_عدن

 وجهة كبرى الشركات العقارية في مدينة عدن بيان هام تدعو للاحتشاد بتنفيذ وقفة احتجاجية بعد فشل أمن محافظة عدن بحماية مشروعها بموجب مخاطبة القضاء التي تنص الى حماية المشروع وإزالة الاستحداث في الأرض الذي يتم بحماية مجاميع مسلحة تدعي انها تتبع أمن عدن.

 

وحصل (المدنية أونلاين) على بيان الشركة العقارية الذي جاء فيه: 

بيان هام صادر عن الشيخ حسين الهمامي وشركة إنماء العقارية

نتوجه بهذا النداء الهام إلى كل الأحرار في محافظة عدن  والى كل دعاة حقوق الإنسان ونطلعهم فيه على حجم الضرر الكبير الذي نالنا وتعرضنا له مؤخرا عقب قيام بعض الجهات المتنفذة بالبسط على الارض المملوكة لنا والواقعة أمام فتحة بير احمد بمدينة الشعب.

ان هذا الاعتداء الذي لايرضي احد حاولنا في مواجهته ومنذ مايقارب العام انتهاج كل الطرق القانونية والسلمية ابتدأ من الشرطة وصولا إلى كل الجهات القضائية والتي أصدرت أحكامها بضرورة وقف الاعتداء على أرضنا إلا ان كل هذه القرارات والتوجيهات تم الرمي بها عرض الحائط.

لقد دشنت شركة انماء العقارية عملها في محافظة عدن قبل اكترمن 15 عام وطوال كل هذه الفترة لم ترتضي ان تشيّد مشروع واحد فوق ارض منهوبة ولكن فوضى الاراضي وجنون ناهبيها وصل اليوم الى حق من حقوقها.

وأمام مايحدث وحدث وعقب رفض إدارة امن عدن تنفيذ التوجيهات القضائية نجد انه ولا بد من اطلاع الرأي العام على مايحدث وإعلان اعتزامنا تنفيذ وقفة احتجاجية عصر اليوم السبت 18 مايو عقب صلاة العصر أمام فتحة بير احمد مدينة الشعب.

ووقفتنا هذه سلمية نوصل فيها رسالة للرئيس عبدربه منصور هادي ودولة رئيس الوزراء الدكتور معين عبدالملك والى وزير الداخلية المهندس احمد الميسري والاخ محافظ محافظة عدن الاستاذ احمد سالمين والى كل جهات الاختصاص نناشدهم الوقوف إلى جانبنا ودفع الأذى عنا ورفع الظلم الذي نتعرض له.

إننا والكثير من أبناء شبوة نتعرض يوميا لأعمال ظلم ونهب لحقوقنا في عدن وذلك في ظل سكوت وصمت ومشاركة ضمنية من قبل بعض الأجهزة الأمنية.

لذلك ندعو كل الشرفاء والمدافعين عن الحقوق إلى مشاركتنا في هذه الوقفة الاحتجاجية دعمآ لصوت الحق والقانون وتشجيع للاستثمار والذي اليوم عدن في امس الحاجة اليه.

وحسبنا الله ونعم الوكيل


{anews}