المدنية أخبار من حولنا دمار داعش ...محافظة نينوي تحتاج 50 مليار دولار لاعادة الاعمار

دمار داعش ...محافظة نينوي تحتاج 50 مليار دولار لاعادة الاعمار

الأربعاء 29 مايو 2019 01:59 مساءً
المدنية أونلاين ـ متابعات :

 

الخراب الذى خلفه داعش في العراق مكلف علي كافة المستويات ويحتاج لسنوات لرفع اثاره المدمرة  حيث اكد عضو مجلس محافظة نينوى حسن سبعاوي انه لم تحدث بادرة  من قبل الحكومة الاتحادية لاعادة اعمار المحافظة  منذ تحريرها من داعش .واضاف ان المحافظة تحتاج لنحو 50 مليار دولار لاعادة اعمارها. موضحا  ان الاعمار يمكن ان يكون بشقين الاول اعادة البنى التحتية من بناء جسور ومدارس وطرق ومؤسسات واخرى تعويض الاهالي التي تعرضت منازلهم الى الدمار خلال عمليات التحرير، .
 وتابع  الى الان لا توجد اي دراسة لاعادة اعمار المدينة القديمة في الموصل على الرغم من مرور اكثر من سنتين على تحرير المدينة.
واضاف: ان الوضع الامني في مدينة الموصل غير مطمئن لكون هناك نشاط متزايد لتنظيم داعش الارهابي وتفجيرات تحدث بين الحين والاخر بسيارات مفخخة ودراجات نارية فضلا عن الاغتيالات والخطف، لافتا الى ان المحافظة تحتاج الى جهد امني استثنائي ومعرفة اسباب ظهور داعش لمكافحته.
واشار الى ان احد اسباب ظهور داعش هو انتشار البطالة وعدم تامين مناطق صحراء الانبار الذي منها انطلق التنظيم الارهابي باتجاه احتلال نينوى وصلاح الدين وبقية المحافظات.
هذا في الوقت الذى مازالت المخابرات العسكرية تطارد فلول التنظيم  والتى اعلنت  عن اعتقال مسؤول تكوين الخلايا النائمة وتفخيخ العجلات بنينوى.
وقالت المديرية في بيان، إنه "بعملية نوعية نفذت وفق معلومات استخبارية دقيقة وسرعة في التحرك نحو الأهداف، تمكنت مفارز مديرية الاستخبارات العسكرية في قيادة عمليات نينوى من القبض على احد الإرهابيين في حي الانتصار بالجانب الأيسر من الموصل".
وأضافت أن "المعتقل مسؤولا عن تفخيخ العجلات في غربي نينوى ويعمل حاليا على تكوين خلايا نائمة"، مشيرا الى انه "من المطلوبين للقضاء بموجب مذكرة قبض وفق المادة 4 /1 إرهاب".
كما أعلنت ايضا عن اعتقال أحد عناصر تنظيم "داعش" في منطقة كوكجلي.
وقالت المديرية في بيان، إن "مفارز مديرية الاستخبارات العسكرية في فوج المهمات الاول - لواء المهمات- التابع للمديرية القت القبض على احد الرؤوس المهمة لعصابات داعش الارهابية والذي كان والده يعمل حارسا شخصيا لما يسمى برئيس ديوان زراعة ولاية نينوى في داعش بمنطقة كوكجلي ايسر الموصل".
وأضافت المديرية، أن المعتقل "هو أحد السراق والمبتزين للمزارعين وتهديدهم بدفع الاموال لداعش من منتجاتهم الزراعية، كما انه من المطلوبين مستغلا منصب والده للقضاء بموجب مذكرة قبض وفق المادة 4 إرهاب".

 

 


{anews}