المدنية أخبار أخبار و تقارير "إغاثي الملك سلمان" ينظم يوماً مفتوحاً للأطفال في مأرب

"إغاثي الملك سلمان" ينظم يوماً مفتوحاً للأطفال في مأرب

الخميس 18 يوليو 2019 09:52 صباحاً
المدنية أونلاين ـ مأرب :

نظم مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية أمس الأول، يوما مفتوحا في حديقة مأرب بمشاركة 26 طفلًا ممن تم إعادة تأهيلهم، وذلك ضمن الدورة الثالثة من المرحلة التاسعة والعاشرة من مشروع إعادة تأهيل الأطفال المجندين والمتأثرين بالأزمة في اليمن، شاركهم فيها 30 طفلًا من نازحي مخيمات المحافظة.

 

وتضمنت أنشطة اليوم المفتوح مرسما حرا، وألعابا رياضية وحركية، كوسيلة من وسائل التفريغ النفسي، للتخلص من معاناة الأزمة والنزوح، إضافة إلى مسابقات تعليمية وثقافية ومشغولات يدوية.

 

وهدفت الأنشطة إلى تعزيز دور التأهيل النفسي والاجتماعي الذي يقوم به المركز للأطفال في مجال الاتصال والتواصل مع محيطهم، خصوصا أقرانهم من أطفال النازحين، ممن لهم تجربة مريرة، تحتم إشراكهم ليعيشوا جوًا من الفرح والمرح، لينسون معاناتهم.

 

وعبر الأطفال المشاركون عن سعادتهم بإعطائهم فرصة الاستمتاع في أنشطة اليوم المفتوح، التي كانت مشوقة من خلال الفقرات والأنشطة المتنوعة التي قدمت لهم، شاكرين مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية والقائمين عليه على لفتته الكريمة تجاهم وغيرهم من الأطفال المتأثرين من النزاع المسلح في اليمن.

 

ويسعى المركز من خلال هذه البرامج الترفيهية إلى تعزيز ثقتهم بأنفسهم، وكسر حاجز الخوف لديهم، وإضفاء البهجة والسرور على قلوب الأطفال وتشجيعهم على الاستمرار في التعلم رغم صعوبة الظروف التي يمرون بها جراء استمرار انتهاكات الميليشيات الحوثية لحقوق الأطفال وتجنيدهم قسريًا.

 

يذكر أن مركز الملك سلمان للإغاثة ينفذ مشروعه النوعي الخاص بإعادة تأهيل الأطفال المجندين والمتأثرين في اليمن، الذي يستهدف إعادة تأهيل 2000 طفل يمني ممن جندتهم الميليشيات الإرهابية الحوثية وزجت بهم كدروع بشرية في ساحات القتال.

 

وعلى الصعيد ذاته، نفذ مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية أمس الأول، دورات تمكين الشباب مهنيًا واقتصاديًا في مدينة المكلا، ضمن مشروع تحسين سبل العيش في اليمن، بحضور مدير المشروع المهندس هادي باجبير، ومنسق قطاع تمكين الشباب مهنيًا واقتصاديًا المهندس عبد السلام جبر.

 

ويشمل قطاع تمكين الشباب الذي يستفيد منه 45 فردًا في مدينة المكلا، دورات في مجالات صيانة الجوالات، والتكييف والتبريد، فضلًا عن دورات التمديدات الكهربائية.

 

ويهدف قطاع تمكين الشباب إلى تأهيل 350 شابًا في أربع محافظات في مجالات مهنية بما يؤهلهم لدخول سوق العمل.

 

يذكر أن مشروع تحسين سبل العيش قد أنهى تدريب 175 شابًا في مجالات التمديدات الكهربائية والسباكة، وصيانة الدراجات النارية، وفن الديكور والجبس، ولف المحركات ودورات مهنية أخرى، في محافظات حضرموت وعدن وشبوة.

 

ومشروع تحسين سبل العيش يستهدف خمس محافظات من خلال ثلاثة قطاعات "السمكي والزراعي، إلى جانب النقد مقابل العمل" يستفيد منها 3,750 فردًا بشكل مباشر.


{anews}