المدنية أخبار من حولنا يعبر عن حبه لزوجته بلوحات إعلانية ضخمة!

يعبر عن حبه لزوجته بلوحات إعلانية ضخمة!

الأحد 06 أكتوبر 2019 11:53 صباحاً
المدنية أونلاين ـ متابعات :

أثارت مجموعة من اللوحات الإعلانية الضخمة في ولاية أوكلاهوما الأمريكية حيرة السكان، حيث عبر فيها رجل مجهول عن حبه لزوجته.

 

وحملت اللوحات الإعلانية الستة عبارة "إيمي.. أنا أحبك كثيراً" فوق شعار لشركة "ليفينغ ووتر إيريغيشن". وتحولت هذه اللوحات الإعلانية إلى سر غامض على مدى الأسابيع الماضية، حيث لم يعرف أحد من هي إيمي، وسبب إعلان رجل عن حبه لها بهذه الطريقة.

 

وتكهن البعض أن يكون ناشر هذه الإعلانات يبحث عن المغفرة من زوجته أو حبيبته إيمي، او يرغب بالتقدم للزواج منها.

 

وبعد نحو 6 أسابيع، ضحك جوش ويسلون (41 عاماً) من الاهتمام الكبير الذي حظيت به هذه اللوحات الإعلانية، التي أرسل من خلالها رسائل حب لزوجته إيمي ويلسون (51 عاماً).

 

وقال جوش ويلسون، الذي يدير شركة رش مائية في ليفينج ووتر مع زوجته التي تزوجها منذ ثلاث سنوات "تساءل الكثير من الناس عما إذا كنت أمر بمشكلة مع إيمي، لكن الحقيقة هي أنني أعشقها".

 

واتخذ ويلسون هذه الخطوة غير المعتادة المتمثلة في إعلان حبه لأمي للجميع في مدينة تولسا، عندما علم في أغسطس (آب) أنه لا يستطيع إلغاء حملة إعلانية مدتها سنة واحدة بقيمة 1200 دولار شهرياً تم إطلاقها في يناير (كانون الثاني)، ولم تكن اللوحات الإعلانية تساعد في كسب عملاء جدد.

 

وأضاف "لم أحصل على الاستجابة التي توقعتها من الإعلانات. لكن قيل لي إنني ملتزم بالعقد حتى الأول من يناير (كانون الثاني) ولا يمكنني استرداد أموالي.

 

وعندما سمع مدرب أعمال ويلسون السيد كلاي كلارك عن معضلة صديقه، اقترح حلاً "بما أنك تتحدث دائماً عن مدى حبك لزوجتك، فلماذا لا تعبر لها عن ذلك على اللوحات الإعلانية؟"

 

وعلى الرغم من أن إيمي مسرورة من رسائل حب زوجها عبر اللوحات الإعلانية، إلا أنها قالت إنها تعتقد الآن أن الوقت قد حان لتغيير "أنا أحبك كثيراً" إلى عبارة أخرى. ووافق جوش على ذلك، لذا في وقت ما من هذا الشهر، سيشاهد السائقون عبارات أخرى على الطريق، بحسب موقع إن دي تي في.

 


{anews}