حقوق الإنسان تطالب المجتمع الدولي بموقف جاد لإيقاف الجرائم الإرهابية لميليشيا الحوثي

المدنية أونلاين/عدن:

طالبت وزارة حقوق الانسان، الأمم المتحدة والمجتمع الدولي والصليب الأحمر الدولي، باتخاذ موقفا جادا لإدانة جرائم ميليشيا الحوثي الانقلابية والتي كان اخرها استهداف السجن المركزي في محافظة تعز.

وأوضحت الوزارة في بيان صحافي نقلته الوكالة الرسمية، إن القصف الإرهابي للانقلابيين، استهدف السجن المركزي، وتركز على سجن النساء، وأسفر عن استشهاد 6 سجينات بينهم أم وطفلتها التي جاءت لزيارتها، وجرح العديد من السجينات.

وحملت الوزارة الميليشيا الانقلابية، كامل المسؤولية القانونية لكل الدماء التي سفكت منذ بداية الانقلاب على الحكومة الشرعية وحتى اليوم.

ودعت المجتمع الدولي ومجلس الأمن الى وقف الانتهاكات والجرائم البشعة بحق المدنيين من قبل ميليشيا الحوثي الارهابية، باعتبارها جرائم حرب، تنتهك كل الأعراف والتقاليد والقوانين الوطنية المواثيق والأعراف الدولية، وإحالة مرتكبيها إلى العدالة.

واستنكرت الوزارة وبشدة صمت المجتمع الدولي ومجلس الامن والمنظمات التابعة للأمم المتحدة وكل العاملين في ميدان حقوق الإنسان في العالم أمام انتهاكات الحوثي التي ترتكبها بحق الشعب اليمني.