مجزرة وحشية.. مسلح حوثي يقتل والده ووالدته ويصيب آخرين

المدنية أونلاين/متابعات:

كشفت مصادر محلية في محافظة الحديدة، أن مسلحاً في صفوف ميليشيا الحوثي ارتكب مجزرة وحشية بحق أسرته، يوم الأحد، في مديرية الجراحي.

وأوضحت المصادر أن المسلح وهو شاب جندته ميليشيا الحوثي قبل أشهر، قتل أباه وأمه وشخصا آخر من جيرانه برتبة عقيد لبى استغاثة الأسرة، قبل أن يسقط قتيلا في قرية الجراحي بمديرية الجراحي جنوب الحديدة.

كما تسبب إطلاق المجند محمد علي عبدالله واصل، الرصاص الحي في القرية بإصابة 3 فتيات بينهن شقيقته قبل أن يفر بعد ارتكاب جريمته الوحشية إلى جهة مجهولة، وفق ما ذكرته مواقع إخبارية محلية.

والضحايا القتلى هم: أمه المسنة وأبوه علي عبدالله واصل والعقيد حسن عبيد واصل وهو أيضا أحد أقاربه.

وحسب المصادر فإن المسلح استقطبه الحوثيون وزجوا به في جبهات القتال بالساحل الغربي، وعاد إلى أسرته يشكو من اضطرابات يومية ما دفعه لتصفيه أسرته بعد خلاف بسيط نشب بينهم، دون أن يتم معرفة دوافع الجريمة حتى الآن.

هذا ورصدت مصادر أمنية أكثر من سبع جرائم قتل وتعذيب خلال أقل من أسبوع في المناطق الخاصعة لسيطرة الحوثيين، خلفت عدداً من الضحايا من المدنيين الأبرياء.