تباين الرؤى الاقتصادي لمرشحي الرئاسة الامريكية تهبط بسعر الدولار

المدنية أونلاين/وكالات:

تراجع الدولار الأميركي، الثلاثاء، لينزل عن ذروة شهرين التي سجلها الأسبوع الماضي، مع قيام المستثمرين بالبيع لجني الأرباح من مكاسب العملة في الآونة الأخيرة، وترقبهم للمناظرة الأولى بين الرئيس الأميركي دونالد ترامب ومنافسه الديمقراطي جو بايدن.

وانخفضت العملة الأميركية إلى أدنى سعر لها في أسبوع مقابل اليورو والفرنك السويسري، ونزلت أمام عملات السلع الأولية مثل الدولارين الأسترالي والنيوزيلندي، وأمام الكرونة النرويجية أيضا.

وقال خوان بيريز، كبير متعاملي سوق الصرف لدى تمبوس في واشنطن: "المناظرة مرتقبة بسبب التوترات السياسية، وبسبب تباين الرؤى الاقتصادية لكلا المرشحين."

وهبط مؤشر الدولار 0.3 بالمئة إلى 93.879، بعد أن بلغ أعلى مستوى في شهرين يوم الجمعة.

وارتفع اليورو على نطاق واسع، وصعد 0.6 بالمئة إلى 1.1737 دولار، بعد أن سجل ذروة أسبوع. وصعدت العملة الموحدة إلى أعلى سعر لها في أسبوعين مقابل الين، وزادت في أحدث قراءة 0.8 بالمئة إلى 124.04 ين.

وتراجع الدولار إلى أقل مستوى في أسبوع أمام الفرنك السويسري، وانخفض 0.6 بالمئة في أحدث سعر له إلى 0.9194 فرنك.

وفي غضون ذلك، ارتفع الجنيه الإسترليني بفضل الآمال في إبرام اتفاق للخروج من الاتحاد الأوروبي، وقول نائب محافظ بنك إنجلترا المركزي إنه يرى أن سعر الفائدة الرئيسي لن ينزل عن 0.1 بالمئة.

وتقدم الاسترليني 0.3 بالمئة إلى 1.2867 دولار.