روسيا تقترح استضافة محادثات بين أرمينيا وأذربيجان

المدنية أونلاين/متابعات:

اقترح وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف، اليوم الأربعاء، استقبال محادثات تتناول مسألة منطقة ناغورني قره باغ الانفصالية التي تشهد معارك دامية منذ أربعة أيام، وذلك في حديث مع نظيريه الأرميني والأذربيجاني.

وخلال مكالمتين هاتفيتين منفصلتين، أكد لافروف للوزيرين، بحسب وكالة الصحافة الفرنسية، «استعداد موسكو لتنظيم الاتصالات الضرورية، ومن بينها عقد لقاء بين وزراء خارجية أذربيجان وأرمينيا وروسيا»، وفق بيان للخارجية الروسية.

وقال إن روسيا ستواصل العمل مع الجانبين بشكل مستقل وإلى جانب ممثلين آخرين لمجموعة مينسك التابعة لمنظمة الأمن والتعاون في أوروبا للوساطة في الصراع بين قوات أذربيجان وقوات أرمينية عرقية، وهو الأعنف منذ منتصف التسعينات.

ودخلت أرمينيا وأذربيجان المجاورة في قتال عنيف، الأربعاء، في استمرار للاشتباكات التي بدأت بين الجانبين قبل أيام وأثارت مخاوف من اندلاع حرب شاملة.

وكان القتال الذي بدأ في نهاية الأسبوع امتدادا للأعمال القتالية المستمرة منذ عقود في المنطقة التي يسيطر عليها الأرمن والمعترف بها دوليا كجزء من أذربيجان.