700 يمني بالهند مهددون بالاحتجاز والترحيل

المدنية أونلاين/متابعات:

قال المرصد “الأورومتوسطي” لحقوق الإنسان، الثلاثاء، إن 700 يمني مهددون بالاحتجاز والترحيل في الهند.
وأعرب المرصد(غير حكومي مقره جنيف) في بيان عبر موقعه الإلكتروني “عن قلقه البالغ إزاء الأوضاع الإنسانية الصعبة التي يعيشها اليمنيون المقيمون في الهند في ظل التفشي الواسع لفيروس كورونا”.
وأفاد بأن” أكثر من 700 يمني ما بين طالب ومريض وهارب من الحرب يعانون من عدم استقرار أوضاعهم في الهند، بعد أن رفضت السلطات هناك منحهم الوثائق القانونية التي تمكنهم من الإقامة في البلاد، وتعمل على ترحيلهم تعسفاً إلى اليمن بالقوة والإكراه”.
وأوضح أنّ” هؤلاء اليمنيين يقيمون في الهند منذ حوالي 4 سنوات، ويتركز أغلبهم في مدن حيدر آباد، ونيودلهي وبنغالور، وهم غير قادرين على العودة إلى اليمن بسبب الحرب، وخوفاً من تعرض حياتهم للخطر إذا ما رُحّلوا “.
ودعا السلطات الهندية إلى مراعاة ظروفهم الاستثنائية المتمثلة في عدم قدرتهم على العودة إلى بلادهم ومعاملتهم معاملة خاصة.
ولم يصدر تعليق من قبل السلطات الهندية حول هذا البيان.