بن مبارك: مليشيا الحوثي تعمدت عرقلة جهود السلام رغبة منها للعودة إلى الحرب

المدنية أونلاين/متابعات:

أكد وزير الخارجية، أحمد عوض بن مبارك، اليوم الأربعاء، أن مليشيا الحوثي المدعومة من إيران تعمدت عرقلة جهود السلام رغبة منها للعودة للحرب، في إشارة إلى رفضها تمديد الهُدنة التي انتهت الأحد الفائت.

جاء ذلك خلال محادثة هاتفية مع نائب وزير خارجية جمهورية روسيا الاتحادية المبعوث الخاص للرئيس الروسي للشرق الأوسط وأفريقيا ميخائيل بوغدانوف، حسب وكالة الأنباء اليمنية (سبأ).

وقالت الوكالة أن بن مبارك أطلع المسؤول الروسي، على الجهود الصادقة التي تبذلها الحكومة للحفاظ على الهدنة وتجنيب اليمن وشعبها ويلات الحرب والدمار الذي تسعى له مليشيا الحوثي.

وأشار بن مبارك، إلى التعاون الكامل والمرونة العالية التي أبدتها الحكومة في التعامل مع مقترحات المبعوث الخاص للأمين العام للأمم المتحدة ودعمها لجهوده لتحقيق الأمن والاستقرار في اليمن.

ولفت إلى تعمّد الحوثيين عرقلة كافة الجهود المبذولة للانتقال للعملية السياسية الشاملة وفقاً للمرجعيات الثلاث والرغبة غير العقلانية لمليشيا الحوثي للعودة للحرب والتهديد باستهداف الشركات العاملة بمجال النفط في اليمن والمنطقة وتهديد الملاحة الدولية في البحر الأحمر.

وأكد وزير الخارجية، على أهمية اتخاذ مجلس الأمن موقف سياسي حازم إزاء المواقف السلبية لمليشيا الحوثي.

من جانبه، أكد بوغدانوف، وقوف روسيا إلى جانب أمن واستقرار اليمن والمنطقة وسعيها للمساهمة بإحلال السلام في اليمن.