روسيا تستهدف مدن اوكرانية بوابل جديد من الصواريخ الباليستية

المدنية أونلاين/وكالات:

استهدفت ضربات روسية جديدة مدنا في مختلف أنحاء أوكرانيا، يوم الخميس، وفق ما أعلن مسؤولون، في آخر سلسلة هجمات تحدث شللا في البنى التحتية الأوكرانية للطاقة، وسط تحذير من خطر ”وابل صاروخي روسي هائل على كامل أراضي أوكرانيا”.

وقال مسؤولون محليون في كييف إن "صاروخَي كروز أُسقطا فوق كييف. يجري توضيح المعلومات بشأن أي ضحايا أو أضرار"، بعدما أفادت السلطات في مدينتي دنيبرو (وسط) وأوديسا المطلة على البحر الأسود تعرّضهما لضربات الروسية.

وقال حاكم إقليم أوديسا إن ضربة صاروخية روسية استهدفت الإقليم الواقع جنوبي البلاد لأول مرة منذ أسابيع.

ذكر الحاكم ماكسيم مارشينكو على صفحته بموقع (تلغرام) إن الضربة استهدفت بنية تحتية اليوم الخميس، محذرا من خطر ”وابل صاروخي روسي هائل على كامل أراضي أوكرانيا”.

يأتي بيان مارشينكو وسط تقارير إعلامية تفيد بوقوع انفجارات في أجزاء أخرى من أوكرانيا.

حث حكام الأقاليم الأوكرانية السكان على البقاء في الملاجئ مع استمرار تهديد موسكو بإطلاق ضربات صاروخية.

تأتي ضربة الخميس في أعقاب إطلاق وابل ضخم من الصواريخ الروسية يوم الثلاثاء الماضي، والتي تضمنت أيضا سقوط صاروخ على بولندا.