البحسني يدعو الإعلام إلى تحمل مسؤوليته الوطنية وإنتهاج المصداقية والمهنية

المدنية أونلاين/

دعا عضو مجلس القيادة الرئاسي، اللواء الركن، فرج البحسني، وسائل الإعلام والنشطاء إلى تحمّل المسؤولية الوطنية في نقل الكلمة الصادقة وتشخيص الأوضاع وتوضيحها لعامة الناس، وانتهاج المصداقية والمهنية في العمل الإعلامي.

وشدد خلال لقاءه ممثلي وسائل الإعلام والنشطاء اليوم بمدينة المكلا بمحافظة حضرموت، على ضرورة مساندة جهود قيادة السلطة المحلية بمحافظة حضرموت ودعمها إعلاميًا، من خلال إجراء التحقيقات في بعض ملفات الفساد، لمساعدتها في التخلص من بؤر الفساد بالمحافظة، مؤكداً على أهمية الإعلام الذي بات يتطور بشكل تدريجي في عموم الوطن وحضرموت على وجه الخصوص، بفضل الطاقات الشبابية التي اكتسبت الخبرات من الكوادر الإعلامية المخضرمة.

وجدد البحسني التأكيد على دعم مجلس القيادة الرئاسي لوسائل الإعلام أسوة بالقطاعات الأخرى، وبما يمكنها من إيصال رسالتها الإعلامية السامية إلى جميع أفراد المجتمع، مثنياً في الوقت نفسه الدور المهم لممثلي وسائل الإعلام في المعركة المصيرية التي يخوضها مجلس القيادة الرئاسي والحكومة الشرعية والقوات المسلحة والأمن والمقاومة الشعبية بدعم وإسناد من دول التحالف العربي بقيادة المملكة العربية السعودية ودولة الإمارات العربية المتحدة، ضد ميليشيا الحوثي المدعومة من النظام الإيراني.

وأكد على أهمية مضاعفة الجهد لتعرية الميليشيات وكشفها بالحقائق والأدلة في ما تنتهجه من انتهاكات ضد الشعب اليمني، حاثًا على فتح خطوط التواصل الإعلامية مع وسائل الإعلام الدولية وتزويدها بالمعلومات والحقائق التي ترتكبها ميليشيا الحوثي بحق المواطنين والمنشآت الاقتصادية والحيوية في البلاد.

كما أوضح اللواء البحسني، أن زيارته للمحافظة تأتي لدعم جهود السلطة المحلية بالمحافظة في هذه المرحلة التي تواجه فيها السلطة جملة من الصعوبات، وفي مقدمتها التصعيد الحوثي الأخير على المنشآت الاقتصادية، ولتذليل بعض الصعوبات في بعض القطاعات، مشدداً على أهمية الحفاظ على ما تحقق لحضرموت من منجزات خلال الفترة السابقة والوقوف إلى جانب سلطتها المحلية والأمنية والعسكرية ومساندتها، والتصدي بحزم لكل من يحاول المساس بها أو التقليل من شأنها.