د. ياسين سعيد نعمان

د. ياسين سعيد نعمان


ارشيف الكاتب

لا يجب أن نقلب صفحة النقل الجوي
  ستكون معالجة وضع النقل الجوي محكاً عملياً في هذه اللحظة التي نظهر فيها غيرة على ما وصلنا إليه من حال بسبب طول الحرب وتشتت الجهد في أكثر من معركة جانبية . 
وأخيراً: اليمن منصة لصواريخ ودرون إيران
  هل كان باستطاعة الحوثيين أن يحولوا اليمن إلى منصة إيرانية لإطلاق الصواريخ البالستية والمجنحة وطائرات الدرونز على ذلك النحو الذي باتت فيه ايران تستعرض قوتها بتهديد أمن
فتنة الحوثي في ربوع اليمن
بعد حادثة مسجد الأزارق الدموية المدانة والكارثية بكل المقاييس، هل أدرك الحوثيون ما زرعوه من فتنة في ربوع هذا البلد؟ وما سيحصده الأبرياء من نتائج؟ لقد انقلب الحوثيون
الضالع.. جرائم حوثية وصمت دولي
لنتذكر.. حرباً أشعلها الحوثيون وسط اليمن، تدور رحاها في الضالع، تحصد أرواح الناس
تنابلة " السلطان "
كل الضجيج والصخب والشتم والاساءات التي صدرت عن تنابلة " السلطان " رداً على منشوري بشأن تصريحات العميد احمد علي صالح بشأن الوحدة لم تغير حقيقة أن علي عبد صالح قد هدم الوحدة وهدم الجمهورية والمعبد على من فيه .بالعكس ،
لا تتركوا الضالع وحيداً .. اللهم اشهد
يتنطط الحوثيون من جبهة إلى أخرى في خطوط التماس القديمة بين الشمال والجنوب مدعومين بسلاح عفاش وخبرائه ، وسلاح إيران وخبراء حزب الله ، يحشدون أطفال اليمن إلى الموت لا لشيء إلا لأنهم قرروا تدمير اليمن وإغراقه في حرب يحتاج إليها نظام
22 مايو
سيظل 22 مايو  1990 حدثاً تاريخياً يتجاوز الخديعة والمؤامرات والجلد والتشويه وكل محاولات التصفية ، وعليه أن لا يتوقف كثيراً إلا أمام ما أصابه من انتكاسة ، بعد أن كان قد حمل اليمن نحو النور وحلق بها في ذراري السمو والحرية .
انسحاب الحوثيين.. إعلان أممي للتمويه
إعلان الأمم المتحدة عن موافقة الحوثيين على الانسحاب من طرف واحد من مينائي الصليف ورأس عيسى وبعض مناطق الحديدة يحمل أكثر من سبب لاعتباره إعلاناً
هل يتوزع دم صالح بين أنصاره ومعاونيه!!
١- كان صالح مع ما تبقى معه من المؤتمر الشعبي العام يكسب إغتصاب عصبة الحوثيين للدولة بعداً مضللاً لحقيقتها العنصرية ، وبقتلهم إياه إنكشف ذلك الغطاء على نحو لم تجد الجماعة أمامه من خيار سوى تصعيد خطاب فهلوي صاخب عن الوطنية بهدف ملئ
الجنوب
يتردد ذكر الجنوب هذه الأيام من قبل البعض على نحو أصبح فيه مرادفاً لطيش الحوثيين الذي يتوزع على كل اليمن .يتم ذلك بصيغ إعلامية-سياسية تحاول أن تكرس الحوثيين كقوة في الوعي المجتمعي كعلامة على ما أصاب البعض من إحباط
بيان اللجنة الرباعية
  إذا لم تستطع اللجنة الرباعية ، لأسباب تتعلق بطبيعة مهمتها ، أن تدفع بتسريع الحل للوضع في اليمن بإدانة الطرف المعرقل وأن تكشف دوافع العرقلة ، فعلى الأقل لا تساهم في تغييب القضية اليمنية وأسبابها فيما تصدره من بيانات
هل يعاد بناء المشهد بمعارك يختارها الحوثيون؟
 ١-الحرب والسلام عملية متداخلة ، لا يمكن فصلها عن بعض ، وخاصة حينما لا يكون الطرف الآخر في هذه العملية صاحب مشروع سياسي تتوفر لديه شروط مفاوضات جادة ، ويكون نفسه قد انقلب على المشروع السياسي بقوة السلاح .
اهلا ناصر
تبسم ناصر جعسوس وقال -أنا مش ناصر ، شوفني محسن خوه.اعتذرت لمحسن جعسوس ونحن أمام مدخل وزارة الصناعة القديم في شارع العيدروس بكريتر ، وكان إلى جانبه المرحوم عبد الباقي هزاع بوجهه الطيب
مجلس النواب .. ميراث للتقاسم أم مكون في معركة وطنية؟
هل كان علينا أن ندمن الخلاف حول كل شيء في مرحلة لا يجب أن نستهلك فيها الوقت إلا في قضية واحدة متعلقة بتقرير مستقبل هذا البلد ، وهي مواجهة الانقلاب العنصري وهزيمته . كل خلاف على هامش هذه القضية
الحوثي وحقارة مصادرة المساكن
أثناء زيارتنا لصعدة
حراك الجزائر والقوة الحقيقية الحاكمة
كل ما عمله الحراك الجزائري هو أنه أزاح الستارة عن القوة الحقيقية التي تدير الجزائر، الجيش.  
عندما تستخدم إيران كغطاء في مهمة إضافية
الذين صمموا هذا الدور الذي تلعبه إيران في تخريب استقرار المنطقة كانوا يدركون منذ اليوم الأول أن استعداد إيران للقيام بهذا الدور لا يحتاج إلى أكثر من خطاب يقدمها كخصم ، وفعل على الارض يكرسها كقوة .
إئتلاف الضرورة .. الحامل السياسي وتدهور الخطاب
مع تطاول الازمة اليمنية ودخولها العام الخامس منذ أن سيطرت المليشيات الحوثية على صنعاء وانقلبت على الشرعية الدستورية والتوافق الوطني في خريف عام ٢٠١٤، أخذ الوضع السياسي المقاوم للانقلاب يتفكك بخطاب محتقن باليأس والتشكيك والملاعنة.